احدث الاخبار
ماهو البتكوين؟

ماهو البتكوين؟

ماهو البتكوين؟

ماهو بيتكوين؟

بيتكوين هو شبكة جامعة توفر نظام جديد للدفع ونقود إلكترونية بشكل كامل. بيتكوين هو أول شبكة دفع غير مركزية تعمل بنظام الند-للند يتم إدارتها بالكامل من قبل مستخدميها بدون أي سلطة مركزية أو وسطاء. من وجهة نظر المستخدم، البيتكوين يمكن تشبيهها إلى حد كبير بالعملة النقدية الخاصة بالإنترنت. يمكن النظر للبت كوين أيضاً على أنها النظام الدفتري ثلاثي الإمساكالأكثر بروزاً في الوجود.

من الذي قام بإنشاء بيتكوين؟

بيتكوين هو أول تطبيق لمفهوم يطلق عليه اسم “cryptocurrency” أو العملة المشفرة، والذي تم الحديث عنه لأول مرة في عام 1998 من قبل Wei Dai في قائمة cypherpunks البريدية، كانت فكرة الكاتب تتمحور حول شكل جديد من المال يعتمد التشفير للتحكم في إنشاءه والتعامل به، بديلاً عن السلطة المركزية. أول تطبيق وتأكيد على المبدأ تم نشره في 2009 على قائمة بريدية للتشفير بواسطة Satoshi Nakamoto. ساتوشي “Satoshi ” قام بترك المشروع في 2010 بدون توضيح المزيد حول نفسه. تطور المجتمع من حينها بشكل مضاعف والعديد من المطورين يعملون على بيتكوين.

قضية التكتم على شخصية Satoshi الحقيقية غالباً ما يُبرز شكوك غير عادلة، الكثير منها مرتبط بسوء فهم الطبيعة مفتوحة المصدر للبت كوين. بروتوكول وبرنامج بيتكوين منشورين بشكل مفتوح ويمكن لأي مطور حول العالم أن يطلع على المصدر البرمجي “code” وعمل إصدار معدل خاص به من برنامج بيتكوين. تماماً كالمبرمجين الحاليين، فإن تأثير ساتوشي “Satoshi” كان محدود بالتغييرات التي قام بعملها والتي تم تبنيها من قبل الآخرين، ساتوشي لا يتحكم ببيتكوين! وعلى نفس المنوال، هوية مخترع بيتكوين من المحتمل أن تبقى كهوية مخترع الورق!

من يتحكم ويدير شبكة بيتكوين؟

لا أحد يملك شبكة بيتكوين تماماً كما لا يوجد أحد يمتلك التكنولوجيا المحركة للبريد الإلكتروني. بيتكوين يتم التحكم بها من قبل جميع مستخدمي بيتكوين من جميع أنحاء العالم. بينما يقوم المطورين بتحسين البرنامج، لا يمكنهم فرض تغيير قي بروتوكول بيتكوين لإن جميع المستخدمين لديهم مطلق الحرية لإختيار أي برنامج وإصدار يمكنهم استخدامه. من أجل البقاء على توافق مع بعضهم البعض، يحتاج جميع المستخدمين لإستخدام برامج تتماشى مع نفس القواعد. بيتكوين يمكن أن تعمل بشكل جيد فقط عندما يكون هناك إجماع وتكامل بين جميع المستخدمين. ولهذا، جميع المستخدمين والمطورين لديهم القدرة والحافز على تبني وحماية هذا الإجماع.

كيف يعمل بيتكوين؟

من وجهة نظر المستخدم، فبيتكوين لا شئ أكثر من كونه برنامج جوال أو برنامج كمبيوتر يقوم بتوفير محفظة بت كوين شخصية ويسمح للمستخدم بإرسال وإستقبال عملات بيتكوين بإستخدامه. هكذا تعمل بيتكوين لأغلب المستخدمين.

خلف الستار، تتشارك شبكة بيتكوين جسر عام يسمى الـ “block chain” أو سلسلة البلوكات. الجسر يحتوي على كل معاملة تم إرسالها يوماً ما، مما يسمح للكمبيوتر الخاص بأي مستخدم من التأكد من صلاحية كل معاملة. صحة كل معاملة محمية بواسطة توقيع إلكتروني يتوافق مع العنوان الراسل، مما يسمح لجميع المستخدمين بالتحكم الكامل في إرسال عملات بيتكوين من خلال محافظ بيتكوين الخاصة بهم. بالإضافة لذلك، يمكن لأي أحد إتمام المعاملات بإستخدام قوة الحوسبة الخاصة بإجهزة متخصصة والحصول على جوائز ببيتكوين مقابل خدماتهم. وهذا ما يسمى بالـ “mining” أو التنقيب. لتعلم المزيد حول بيتكوين، يمكنك الإطلاع على كيفية عمل بيتكوين و ورقة عمل بيتكوين الأساسية.

هل بيتكوين مستعملة حقاً من قبل الناس؟

نعم، هنالك عدد متزايد من الأعمال والأشخاص الذين يقومون بإستخدام بيتكوين. هذا يتضمن أعمال كثيرة ومتنوعة كالمطاعم، العقارات، المؤسسات القانونية، وخدمات إنترنت شهيرة كـ Namecheap، WordPress، Reddit و Flattr. بينما لا يزال بيتكوين ظاهرة جديدة نسبياً، فهو ينمو بسرعة. في نهاية أغسطس 2013، إجمالي قيمة المتوفر من عملات بيتكوين للتداول تجاوز 1.5 مليار دولار مع ما قيمته ملايين من عملات بيتكوين يتم تداوله يومياً.

كيف يحصل الفرد على عملات بيتكوين؟

  • كثمن للمنتجات أو الخدمات.
  • شراء بيتكوين من خلال خدمات تبادل بيتكوين.
  • مبادلة بيتكوين مع شخص قريب منك.
  • ربح بيتكوين من خلال التنقيب التنافسي.

مع أنه من المستحيل أن تجد أشخاص راغبين في بيع بيتكوين في مقابل الدفع ببطاقة الإئتمان أو الباي بال، فإن معظم خدمات تبادل بيتكوين لا تسمح بإضافة الأموال بإستخدام طرق الدفع هذه. ويرجع هذا إلى الحالات التي يمكن فيها لشخص ما أن يشتري بيتكوين من خلال الباي بال، وبعد ذلك يقوم بعكس الجزء الخاص به من المعاملة. تُعرف هذه العملية بإسم الـ “chargeback” أو طلب إسترجاع الأموال المدفوعة.

ما مدى صعوبة الدفع ببيتكوين؟

الدفع بواسطة بيتكوين أسهل من الشراء بواسطة بطاقات الإئتمان أو البطاقات المدينة، ويمكن قبوله دون الحاجة لوجود حساب بنكي للتاجر. مدفوعات بيتكوين تتم من خلال برنامج لمحفظة بيتكوين، إما من خلال الكمبيوتر الشخصي أو الهاتف الذكي، عن طريق إدخال عنوان المستلم والمبلغ المدفوع والضغط على إرسال. لجعل العملية أسهل عند إدخال عنوان المستلم، كثير من المحافظ يمكنها معرفة العنوان من خلال مسح كود QR أو ملامسة هاتفين معاً بإستخدام تكنولوجيا الـ NFC.

 

ما هي مزايا بيتكوين؟

  • حرية الدفع – من الممكن إرسال واستقبال أي مبلغ من الأموال لحظياً من أو إلى أي مكان في العالم وفي أي وقت. لا اجازات بنوك. لا حدود. لا قيود لتخطيها. تسمح بيتكوين لمستخدميها أن يتحكموا في أموالهم بشكل كامل.
  • رسوم قليلة جداً – مدفوعات بيتكوين يتم تنفيذها حالياً إما بدون رسوم على الإطلاق أو برسوم قليلة جداً. يمكن للمستخدمين تضمين رسوم نقل مع مدفوعاتهم للحصول على أولوية تنفيذ، مما ينتج عنه تأكيد أسرع للمعاملة من قبل الشبكة. على نحو إضافي، التجار لديهم وحدات للمساعدة في معالجة المعاملات وتحويل بيتكوين إلى عملات رسمية وإيداع الأموال بشكل مباشر في حسابات البنوك الخاصة بهم بشكل يومي. ولإن هذه الخدمات قائمة على بيتكوين، يمكنهم أن يقدموا خدماتهم بمصاريف أقل بكثير من الباي بال أو شبكات بطاقات الإئتمان.
  • مخاطر أقل للتجار – معاملات بيتكوين آمنة، غير قابلة للعكس، ولا تحتوي على معلومات المستهلك الخاصة أو الحساسة. وهذا يحمي التجار من الخسارة الناشئة عن الإحتيال أو المحاولات غير الأمينة لإسترجاع الأموال، ولا يوجد هناك حاجة لأي توافق مع قواعد الـ PCI. يمكن للتجار التوسع إلى أسواق جديدة حيث دعم بطاقات الإئتمان غير متوفر أو حيث ترتفع عمليات الإحتيال إلى حد غير متوقع. الناتج النهائي هو رسوم نقل قليلة، أسواق أكثر، ورسوم إدارية أقل.
  • الأمن والتحكم – يمتلك مستخدمي بيتكوين تحكم كامل في معاملاتهم؛ من المستحيل للتجار أن يفرضوا عنوة رسوم غير معلن عنها أو غير مرغوب بها كما يمكن أن يحدث مع وسائل الدفع الأخرى. مدفوعات بيتكوين يمكن ان تتم بدون أن يتم دمج أو ربط المعلومات الشخصية بالمعاملة. وهذا يوفر حماية فائقة ضد سارقي الهويات. مستخدمي بيتكوين يمكنهم أيضاً حماية أموالهم من خلال النسخ الإحتياطي والتشفير.
  • الشفافية والحيادية – جميع المعلومات الخاصة بتزويد الأموال للبت كوين نفسها متاحة بسلسلة البلوكات لأي أحد لكي يستخدمها ويستوثق منها بشكل لحظي. لا يمكن لأي أحد أو منظمة أن يتحكم أو يتلاعب ببروتوكول بيتكوين لانه مؤمن من خلال نظام التعمية والتشفير. وهو ما يتيح الوثوق في أساس بيتكوين أنه محايد وشفاف ويمكن التنبؤ به بشكل كامل.

ماهي عيوب بيتكوين؟

  • درجة القبول – العديد من الأشخاص لازالوا غير ملمين ببيتكوين. كل يوم، المزيد من الأعمال تقوم بقبول بيتكوين لأنهم يريدون الحصول على مزايا قبولها، لكن القائمة تبقى صغيرة ولا تزال في حاجة لأن تنمو من أجل الإستفادة من مجهودات الشبكة.
  • القابلية للتطاير – القيمة الكاملة للبت كوين في التدوال وعدد الأعمال التي تستخدم بيتكوين لاتزال صغيرة مقارنة بما يمكن أن تكون عليه. ولهذا، الأحداث الصغيرة نسبياً والتجارة أو أنشطة الأعمال يمكنها التأثير في السعر بشكل ملحوظ. نظرياً، هذه القابلية للتطاير ستقل مع تطور أسواق وتكنولوجيا بيتكوين. لم يرى العالم من قبل عملية ناشئة كهذه، ولهذا فمن الصعب حقاً (والمشوق أيضاً) تخيل ما ستؤول إليه الأمور.
  • التطوير المستمر – برنامج بيتكوين لا يزال تحت التجرية “beta” مع العديد من المزايا غير الكاملة التي لا تزال قيد التطوير. العديد من الأدوات الجديدة والمزايا والخدمات يتم تطويرها لجعل بيتكوين آمنة أكثر وقابلة للوصول إليها من الجميع. العديد منها لا تزال غير جاهزة بعد للجميع. الكثير من الأعمال التي تستخدم بيتكوين لا تزال جديدة ولا تقدم تأمين. بوجه عام، بيتكوين لا تزال قيد النضوج.

لماذا يثق الناس بالبت كوبن؟

الكثير من الثقة ببيتكوين يأتي من حقيقة أنها لا تتطلب أي ثقة على الإطلاق! بيتكوين مفتوحة المصدر ولا مركزية بشكل كامل. مما يعني أن لدى أي أحد القدرة على الوصول للكود المصدري “source code” الكامل في أي وقت. وبناء عليه يمكن لأي مطور في العالم أن يستوثق من كيفية عمل بيتكوين بالتحديد. يمكن لأي أحد الإطلاع على جميع المعاملات وعملات بيتكوين التي تم إصدارها يوماً بكل شفافية وبشكل لحظي. يمكن عمل جميع المدفوعات بدون الإعتماد على طرف ثالث والنظام بأكمله محمي بخوارزمية مشفرة ومُراجَعة بدقة متناهية من قبل طرفيها، تماماً كتلك المستخدمة في الأنظمة البنكية على الإنترنت. لا يمكن لأي فرد أو منظمة التحكم ببيتكوين، والشبكة ستبقى آمنة حتى وإن لم يمكن الثقة بجميع مستخدميها.

هل يمكنني ربح أموال مع بيتكوين؟

لا يجب عليك مطلقاً توقع أن تصبح مليونيراً من بيتكوين أو من أي تكنولوجيا منبثقة عنها. من الهام دوماً أن تبقى حذراً من أي شئ يبدو لك جيداً جداً لكي يكون حقيقي “too good to be true” أو يتضاد مع قواعد الإقتصاد!

بيتكوين فضاء متنامي للإبداع وهناك فرص للأعمال تحتوي أيضاً على مخاطر. لا يوجد أي ضمانة أن بيتكوين ستستمر في النمو بالرغم من أنها تطورت بمعدل سريع جداً حتى الآن. إستثمار الوقت والموارد في أي شئ له علاقة ببيتكوين يتطلب روح الريادة والمغامرة. هناك طرق متعددة لجني المال مع بيتكوين كالتنقيب أو المضاربة أو تشغيل عمل جديد بالإعتماد على بيتكوين. جميع هذه الطرق تنافسية ولا يوجد أي ضمان للربح. يعود الأمر لكل شخص لعمل تقييم مناسب للمصاريف والمخاطر المرتبطة بكل مشروع.

هل بيتكوين لامادية وإفتراضية بشكل كامل؟

بيتكوين غير مادية “virtual” تماماً كبطاقات الإئتمان وشبكات البنوك الإلكترونية التي يستخدمها الناس كل يوم. يمكن إستخدام بيتكوين للدفع من خلال الإنترنت أو بالمتاجر العادية تماماً كأي نوع آخر من الأموال. يمكن أيضاً مبادلة بيتكوين بشكل مادي كـ Casascius عملات. ولكن الدفع بواسطة الهاتف الجوال يبقى دوماً مريحاً أكثر. أرصدة بيتكوين مخزنة في شبكة كبيرة موزعة، ولا يمكن التلاعب بها بشكل إحتيالي من قبل أي أحد. بكلمات أخرى، فمستخدمي بيتكوين لديهم تحكم كامل وحصري في أموالهم وعملات بيتكوين الخاصة بهم لا يمكن أن تختفي فقط لأنها غير مادية.

هل بيتكوين مجهولة الهوية؟

بيتكوين مصممة لكي تسمح لمستخدميها بإرسال وإستقبال الأموال بإستخدام حد مقبول من الخصوصية تماماً كأي شكل آخر من الأموال. على أي حال، بيتكوين غير مجهولة ولا يمكنها أن توفر نفس درجة الخصوصية كالأموال السائلة. إستخدام بيتكوين يترك وراءه سجل عام شامل. يوجد تقنيات متعددة لحماية خصوصية المستخدمين، وتقنيات أكثر لا تزال قيد التطوير. على أي حال، يوجد المزيد من العمل يتم إنهاء العمل عليه قبل أن يتم إستخدام هذا المزايا بشكل صحيح من قبل غالبية مستخدمي بيتكوين.

ظهرت بعض التخوفات على السطح بأن المعاملات الخاصة قد يتم إستخدامها لأغراض غير مشروعة بإستخدام بيتكوين. على أي حال، بدون نقاش فإن الحديث عن أن بيتكوين سيتم إخضاعها لقواعد وقوانين مشابهة لتلك الموجودة بالفعل في النظم المالية المختلفة لا يساوي شيئاً. بيتكوين لا يمكن أن تكون مجهولة أكثر من الأموال السائلة ومن غير المتوقع أن تمنع التحقيقات الجنائية من أخذ مجراها. على نحو إضافي، بيتكوين مصممة أيضاً لكي تمنع طيف واسع من الجرائم المالية.

ماذا يحدث حين تُفقد عملات بيتكوين؟

عندما يفقد عضو ما محفظة بيتكوين الخاصة به، فإن ما سيحدث هو التأثير عينه الناجم عن إخراج الأموال من التداول. عملات بيتكوين المفقودة ستبقى في سلسلة البلوكات تماماً كأي عملات بت كوين أخرى. على أي حال، عملات بيتكوين المفقودة ستبقى مُجمدة إلى الأبد لعدم وجود طريق لأي أحد لكي يجد المفتاح (أو المفاتيح) الخاصة التي تسمح بإعادة إنفاق هذه العملات مرة أخرى. وبسبب قانون العرض والطلب، فعندما يصبح المعروض من عملات بيتكوين أقل، فالطلب على العملات الباقية سيكون أكبر وسترتفع قيمة هذه العملات لكي تكافئ النقص في المعروض.

هل يمكن لشبكة بيتكوين أن تتضاعف لتصبح شبكة دفع رئيسية؟

يمكن أن تقوم شبكة بيتكوين بمعالجة عدد أكبر بكثير من المعاملات في الثانية الواحدة عما تقوم بمعالجته اليوم. على أي حال، فإنها لا تزال غير قادرة بشكل كامل على التوسع للحد المكافئ لما تقوم به شبكات بطاقات الإئتمان. التطوير في الطريق الآن من أجل التخلص من القيود الحالية، ونحن على علم جيد بمتطلبات المستقبل. منذ البداية، وكل عنصر من شبكة بيتكوين قيد النضج والتطور والمعادلة والتخصيص، ومن المتوقع أن يبقى الأمر على هذا النحو لسنوات عدة قادمة. بينما تنمو حركة المرور على الشبكة، فربما يقوم عدد أكبر من مستخدمي بيتكوين بإستخدام برامج بت كوين أخف، ونقاط تلاقي أكثر بالشبكة ربما تتحول إلى خدمات أكثر تخصصاً.

Comments

comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

اكثر المواضيع زيارة

Loading...