احدث الاخبار
عواقب الإفراط في التداول

عواقب الإفراط في التداول

يعتبر الإفراط في التداول أحد أخطر الممارسات التي يقوم بها الكثير من المتداولين في سوق الفوركس، وخاصة المتداولين الجدد المقبلين حديثا على التداول. حيث يعتقدون أنهم كلما قاموا بقضاء المزيد من الأوقات أمام شاشات التداول، كلما تمكنوا من جني المزيد من الأرباح.وفي الواقع هذا الاعتقاد غير صحيح على الإطلاق، حيث إن جني الأرباح في سوق الفوركس ليس له علاقة بطول أو قصر مدة التداول، وإنما له علاقة بكيفية التداول واتخاذ القرارات السليمة في الأوقات المناسبة.

عواقب الإفراط في التداول:

عندما يقوم المتداولون في سوق الفوركس بالإفراط في التداول، والمبالغة في قضاء الأوقات أمام شاشات التداول، فإن هذا من شأنه أن يؤدي إلى إلى الكثير من النتائج السلبية على كلا من المتداول ونتائج تداولاته أيضا. فبالنسبة للمتداول، فإنه يتأثر تأثيرا مباشرا بكثرة عدد ساعات التداول، فينتابه التوتر وعدم التركيز، ويزيد عنده الشعور بالقلق إزاء صفقات التداول الخاصة به، مما يؤدي إلى اتخاذ قرارات تداول غير صحيحة على الإطلاق. ومن ناحية أخرى، فإن حياة المتداول الشخصية تتأثر إلى حد كبير وذلك بسبب انقطاعه عن أصدقاءه وعائلته، فلا يستطيع أن يقضي معهم الوقت الكافي مثلما كان يفعل مسبقا.

وأما فيما يخص تأثير الإفراط في التداول على صفقات التداول نفسها، فهذا يتمثل في عدم إعطاء الصفقة الوقت الكافي لكي تعمل وتأخذ طريقها، فتجد المفرط في التداول يتدخل كثيرا أثناء عمل الصفقة، مما يؤدي إلى حدوث نتائج عكسية غير مرضية.

Comments

comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

اكثر المواضيع زيارة

Loading...