احدث الاخبار
فوركس – الباوند يتراجع على خلفية الاوضاع السياسية في بريطانيا

فوركس – الباوند يتراجع على خلفية الاوضاع السياسية في بريطانيا

انخفض الجنيه الإسترليني في مستهل تداولات اليوم الاثنين بعد صدور تقارير إخبارية في نهاية الأسبوع تفيد بأن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يمكن أن تواجه تحديا للقيادة عند منعطف حاسم في محادثات بريكسيت، في حين ارتفع الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية.

فلقد تراجع الباوند/دولار بنسبة 0.81٪ ليصل إلى 1.3084 بحلول الساعة 03:28 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة ، متراجعا عن أعلى مستوى له في أسبوع عند 1.3229 يوم الجمعة بعد صدور بيانات التصنيع البريطاني التي جائت الأفضل من المتوقع .

وكان الجنيه الإسترليني قد تراجع ، بعد أن ذكرت تقارير إخبارية خلال عطلة نهاية الأسبوع أن أربعين من أعضاء البرلمان قد وافقوا على توقيع خطاب عدم الثقة على حكومة رئيسة الوزراء ماي، مما مهد الطريق لتحدي القيادة الرسمية.

كما تعرض الجنيه الإسترليني لضغوط إضافية بعد أن صرح وزير بريطانيا البريطاني ديفيد ديفيس يوم الأحد بأن بريطانيا لن تضطر إلى إعطاء رقم للتسوية المالية مع الاتحاد الأوروبي، مع تسليط الضوء على عدم إحراز تقدم في مفاوضات الخروج من الاتحاد الاوروبي.

وارتفع اليورو إلى أعلى مستوياته في أسبوع واحد مقابل الجنيه الإسترليني، مع ارتفاع اليورو/باوندبنسبة 0.6٪ ليصل إلى 0.8895.

كما تراجع اليورو مقابل الدولار الأكثر قوة، مع انخفاض اليورو/دولار 0.24٪ ليصل إلى 1.1638.

أما مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية فقد ارتفع بنسبة 0.23٪ ليتداول عند 94.52 بينما ظل المستثمرون يركزون على تطبيق الإصلاحات الضريبية المخطط لها في الولايات المتحدة.

وأنهى المؤشر الأسبوع السابق بتراجع بنسبة 0.61٪ وسط خيبة أمل المستثمرين من أنه قد يتم تأجيل تخفيض ضريبة الشركات الأمريكية المقترحة حتى عام 2019 بدلا من وضعه موضع التنفيذ هذا العام.

وكان الجمهوريون في مجلس الشيوخ قد قاموا بالكشف عن خطة ضريبية يوم الخميس تختلف عن الخطة التي وضعها الجمهوريون في مجلس النواب، مما سلط الضوء على التحديات للتوفيق بين الاختلافات بين الخطتين قبل انتهاء الموعد النهائي في نهاية العام .

وقد ساعدت آمال الإصلاح الضريبي على تعزيز الدولار منذ منتصف سبتمبر. ويعتقد بعض المتداولين أن الإصلاحات الضريبية يمكن أن تعزز النمو، مما يضيف ضغطا على مجلس الاحتياطي الفدرالي لرفع أسعار الفائدة، والمعروفة باسم (تجارة ترامب).

وتراجع مؤشر الدولار/ين ليتداول عند 113.48.

وفي مكان آخر، تراجع الاسترالي/دولار بنسبة 0.16٪ ليسجل 0.7648 و النيوزيلندي/دولار بنسبة 0.27٪ ليتداول عند 0.6919.

Comments

comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

اكثر المواضيع زيارة

Loading...